المواضيع الأخيرة

» كتاب تعليم الكيك بوكس
الأحد يوليو 09, 2017 1:32 am من طرف الامين

» الاسطوانة التدريبية للوشوو للدفاع عن النفس
الأحد ديسمبر 04, 2016 11:16 am من طرف الامين

» إسطوانة الذهبية لتعليم فنون قتال الننجا(الإصدار الأول)
الأحد ديسمبر 04, 2016 11:10 am من طرف الامين

» سلسله الفيدوهات التعليميه للجيتكوندو بعنوان Jeet Kune Do Fight School
الثلاثاء مايو 03, 2016 6:38 pm من طرف gime

» اسطوانة الملاكمة
الإثنين مارس 28, 2016 11:55 pm من طرف gime

» اسطوانة تعلم الملاكمة من 23 درس في اسطوانة واحدة
الجمعة فبراير 26, 2016 9:33 pm من طرف gime

» تمارين الاحماء في الكونغ فو
السبت فبراير 13, 2016 10:00 am من طرف gime

» اكبر مكتبة بل عالم لاسطوانات الطاقة الداخلية
الجمعة يناير 29, 2016 3:05 pm من طرف gime

» مجموعة اسطوانات الماستر وونج للوينج تشن و الدفاع عن النفس
الخميس يناير 07, 2016 8:43 am من طرف gime

feedcat و مواقيت الصلاه

أوقات الصلاة لأكثر من 6 ملايين مدينة في أنحاء العالم
الدولة:

التبادل الاعلاني


    على نصرالله على خبير فن القتال وحديث شيق عن النينجا وتاريخها واسلحتها مع والى المصرى

    شاطر

    walylover
    مقاتل مبتدئى
    مقاتل مبتدئى

    ذكر عدد المساهمات : 18
    نقاط : 53
    السٌّمعَة : 1
    تاريخ التسجيل : 04/07/2010

    على نصرالله على خبير فن القتال وحديث شيق عن النينجا وتاريخها واسلحتها مع والى المصرى

    مُساهمة من طرف walylover في الإثنين أغسطس 02, 2010 4:24 am



    على نصرالله على خبير فن القتال وحديث شيق عن النينجا وتاريخها واسلحتها مع والى المصرى

    جروبنا على الفيس بوك للفنون القتاليه والدفاع عن النفس
    https://www.facebook.com/group.php?gid=112086962173447&ref=ts

    النينجا او الننجيتسوو

    تعني ان إمكانياتهم للتجسس والعمل السري كانت محدودة.ببساطة كانت اعمالهم هذه بوجه الخصوص الأكثر اختلافا عن اساليب الساموراي.
    اسلحتهم واساليبهم كانت مشتقة جزئياً من حاجتهم للتخفي والدفاع عن انفسهم بسرعة من الساموراي، من الممكن ملاحظة ذلك من التشابه بين اسلحتهم ومناجلهم المختلفة مع ادوات الضرب المستخدمة انذاك. النينجا كجماعة ابتدأ الكتابة عنهم في القرن الخامس عشر كمنظمات قتالية هيمنت على مناطق ايجاو كوجا في وسط اليابان بالرغم من أن حرب العصابات وعمليات التجسس قد ابتدأت قبل وقت طويل من ذلك. في هذا الوقت... المواجهات بين عشائر الدايمو على مناطق صغيرة التي ابتدات حرب العصابات والاغتيالات كبديل ثمين للهجوم الامامي. منذ بشيدو، رمز الساموراي حرم هذه الاساليب كاعمال غير مشرّفة ،لم يتوقع الدايموي ان ينجز مهامه المطلوبة اعتمادا على قواته الخاصة، لذلك كان عليه ان يشتري أو يطلب الدعم من النينجا لأداء الضربات الانتقائية، تجسس، اغتيال والتسلل لمعاقل الاعداء.(Turnbull 2003) يشاع ان بعضاً من اعالي عشائر الدايمو قد كانوا من النينجا واستغلوا دورهم كصياديّ نينجا لابعاد الشك في تورطهم باساليب وتدريب النينجا "الغير مشرفة". بالرغم من تصنيفهم كقتلة، إلا أن كثير من كانوا محاربين بمعنى الكلمة. في كتاب هايس "الفنون السرية للنينجا"، هاتوري هانزو، واحد من أكثر مقاتليَ النينجا شهرةً ،مصوّر في درع شبيه لذلك المستخدم لمقاتليّ الساموراي، وقد ذكرهايس بأنّ اولئك الذين سجّلوا تاريخ النينجا قد كانت لهم مراكز عالية في الدكتاتوريات العسكرية، كما أن دارس التاريخ يجب أن يفهم بأنّ تاريخ النينجا قد سجل من قبل ملاحظين كتبوا عن نشاطاتهم كما ترى من الخارج. النينجتسو لم يكم فن واضح المعالم منذ بدأه، وقد مرت عدة عصور قبل تاسيس النينجتسو كنظام معرفة مستقل بحقوقه الخاصة، تطوّر فن النينجتسو كثقافة غير شرعية ومضادة للمجموعة الحاكمة الساموراي، ولهذا السبب غُطت اصول فن النينجتسو بقرون من الغموض، الاخفاء وتشويش متعمد. كتاب "النينجا التاريخي" لسوكي ماساكي هاتسومي. المنظمة التاريخية: بتاريخهم، مجموعات النينجا كانت صغيرة واقتصر بناؤها حول العوائل والقرى، تطور لاحقاً إلى تدرج قتالي كان له قدرة أكبر على التشبك مع الساموراي والدايمو. مقاتليّ نينجا معينين دربوا مجموعات في القرى لحمايتها من المهاجمين والسارقين. بينما مقاتل النينجا يصوّر في اغلب الأحيان كمقاتل ذكر، وان المهن العسكرية وذات العلاقة قد حددت بشكل خاص إلى الذكور، الاناث كنّ بافتراض من النينجا أيضاً، ومقاتلة النينجا الانثى تدعى بـ"كونويجي"، رموز هذه الكلمة مشتقة من الخطوط الي تشكل كلمة "امرأة" بكتابة الكانجي باليابانية، وقد اعتبروا في بعض الأحيان كجاسوسات عرفن اسرار العدو باستخدام الاغراء، ويحتمل انهن استخدموا كخدم في بيوت الاعداء مما يجعلهم بوضع يمكنهم من الاستماع لمعلومات ثمينه حقاً، في كلتا الحالتين لا يوجد هناك دعم تاريخي للمعنى الحديث لمقاتلة النينجا ،وقد استخدموا على الارجح كجواسيس وسعاة، ويجب ملاحظة ان الدعم التاريخي لكل سمات النينجا تفتقر إلى جهات متعددة لذلك ان جنس هؤلاء القتلة الخلسين ليس محدد على وجه التأكيد. النينجا كمنظمة قتالية كان لها الكثير من القوانين وابقوا الاسرار التي امروا بها من قبل عشيرة النينجا والدايمو بانها الأكثر اهمية. الزي، التقنية والصورة التاريخية: لا يوجد دليل بأنّ النينجا القدماء قد قيّدوا انفسهم باللباس الاسود، الاحمر والازرق الداكن كان أفضل من الناحية البصرية للاختفاء أثناء الليل، بعض مقاتليّ النينجا استعملوا نفس دروع وملابس الساموراي وأيضا الفلاحين اليابانيين، خلال فصل الخريف ارتدى مقاتليّ النينجا الالوان الاخضر والاصفر التي تتماشى مع الوان نباتات الخيزران التي تنمو في هذا الوقت. مقاتل النينجا البسيط جدا كان يرتدي رداء اسود مميز (shinobi shozoku) التي اتت من مسرح Kabuki فقد كان حاملي ديكور المسرح يرتدون اللباس الاسودو يحركون الديكور في ارجاء المسرح، الجمهور سيرى بوضوح حاملي الديكور ولكن سيتظاهرون بانهم مخفيون مع التعليق الراغب بعدم التصديق، مقاتليّ النينجا يأتون أيضا مصورين في المسرح بلباس كامل السواد، اوحى ذلك بان النينجا أيضا مخفيون، أو ببساطة يصعب على الجمهور التمييز بين النينجا وعاملي الديكور حتى يظهر النينجا انفسهم في المسرحية بالهجوم امّا كجزء من مخطط المسرحية أو لاغتيال أحد المشاهدين. احذية النينجا(jika-tabi)مثل معظم الاحذية اليابانية في ذلك الوقت، كان لها انقسام خاص لاصبع القدم مما ساعد على التشبث وتسلق الحياطين بالحبل. وهم خفيفين للغاية ليكونوا تمام الصمت. غطاء الراس الفعلي اقترح من قبل سوكيMasaaki Hatsumi في كتابه "طريقة النينجا:التقنيات السرية" يستعمل ما قد احيل إلى سانجاكو- تينوغوي (قماش طوله 3 اقدام اي حوالي 91.5 سم).يتم ربط قطعتين من هذا القماش حول الراس بطريقة تجعل القناع مرن في الترتيب ونفس الوقت مربوط باحكام.البعض يلبس رداء طويل، لونه ازرق في اغلب الأحيان لهدف التخفي. مُنعوا النينجا في اليابان في فترة الـ1600

    الزي الحديث
    اليوم معظم المقاتلين يرتدون الزي الاسود والحذاء المنقسم الاصبعjika-tabi، البعض يرتدون ازياء الكاراتيه والجوجوتسو الاعتيادية، وفي بعض الدورات التدريبية اللارسمية تُرتدى الملابس الاعتيادية. يرتدى حذاء الـ jika-tabi من قبل الفلاحين وعمال البناء في اليابان لانها توفر تماسك أفضل بكثير من الاحذية العادية.

    المعدات المرتبطة
    الاغتيال، التجسس ومهام التسلل للنينجا ادت إلى التطور في التقنية المتخصصة في أسلحة التخفي وادوات التسلل.
    الادوات
    استعمل مقاتليّ النينجا الأسلحة التي يمكن ان تخفى كادوات اعتيادية الاستعمال.البو والمخالب اليدوية (shuko, neko-te tekagi) على الارجح كانت الأكثر استعمالاً، ما عدا الـ shuriken (قذف النجوم) التي شاعت حاليا في الكتب الهزلية واعلانات طرق البريد. Kunaiاصلا اداة زراعية كانت أيضا اداةً شائعة لعدة اعتبارات، بان يمكن اخفائها بسهولة أو استعمالها حينما يتنكر النينجا كفلاح، فكان كأنما سكين مرفق التي تستعمل للقطع بدلا من القتال. ونوع شهير اخر هو الـ makibishi يصنع من المسامير الحديدية تقذف من قبل المقاتل على الأرض لتجرح قدم العدو أو ترمى على طريق هروب العدو ليقطعوا الطريق ويصيبوا الهدف بالاقواس والسهام بينما يبحثوا عن طريق هروب اخر، ويمكن ان تزود بسم ليموت العدو ببطئ. استخدم مقاتلي النينجا نوع خاص من السيوف الصغيرة تسمى بـ ninja-ken، تعد هذه السيوف ادوات مفيدة أكثر من انها أسلحة للقتال، ونوع اخر من سيوف النينجا هي الـshikoro ken (سيف منشاري) استخدم للتمكن من دخول البنايات وأيضا كاستعمال ثاني استخدمت لقطع الاعداء. واداة أخرى كانت تستخدم من قبل مقاتلي النينجا هي الـ irogome (والترجمة الحرفيه لها: رز ملون) وهي بذور رز غير مطبوخة ملونة بخمس أو ست الوان :احمر، اسود، أبيض، اصفر، ازرق وفي بعض الأحيان بنّي، توضع على الأرض أو تسلم من مقاتل إلى اخر، كل لون كان له معنى خاص به مثلا "الطريق خالي" أو "هناك عدو قريب". ولما تطبخ تصبح الـ irogome كوجبة خفيفة ولذيذة يمكن ان يقتات بها المقاتل عند تمدد المهام، هناك تقارير عن اكتساب قوى خاصة في تناول وجبة كهذه ،مثل تزايد في السرعة أو اكتساب نصف شفافية كانت على الأكثر نتيجة لمايكوتوكسينات هلوسية وجدت في الحبوب السمراء. استعملت أيضا في بعض الأحيان الكاتانا عبارة عن سيف طويل ومقوّس ارتبط عادة بالساموراي، النينجا استخدموا أيضا قنابل الدخان والقنابل الوامضة ولكن بعض المقاتلين يتعلمون الفن ولاكن لايطبقونه ولاكن تحسبا لاي شي

    الاساليب والاسلحة الخاصة
    استخدم مقاتليَ النينجا مختلف الأسلحة والخدع باستعمال البارود والقنابل الدخانية التي استعملت على مجال واسع للمساعدة في الهروب أو الاستعداد لمعركة، استخدموا مصاهر مؤقتة لتوقيت الانفجارات ،وهناك القنابل الصغيرة المسماة بـ metsubushi (اي غالقة العين) كانت تملأ بالرمل أو غبار معدني، توضع هذه الرمال في قطع خيزران أو داخل قشر بيض مفرّغ، لتلقى على العدو فيتكسر الغطاء وينتشر الغبار فيعمي بذلك العدو. كذلك من الادوات المستخدة الـAshiaro وهي عبارة عن قطع خشبية تلحق باحذية النينجا الخاصة التي ورد ذكرها سابقا تترك اثارا شبيهةً باثار الحيوانات أو اثار طفل صغير، لذلك سيتمكن المقاتلين من ترك اثارا سوف لن تتبع. و خاتم صغير يرتدى في اصبع مقاتل النينجا يدعى بالـshobo ،تستخدم أثناء القتال اليدويّ لها سن خشبي لضرب مراكز الضغط جسم العدو لأحداث الم حاد، أحيانا تسبّب شلل وقتيّ. وهناك أساليب التمويه حيث يرتدون ألبسة سوداء للإختفاء ليلا. كما يستعملون قاذف الإبر السامة وهي عبارة عن قصبة من الخيزران مجوفة توضع بها إبر سامة لتنفخ عن طريق الفم إلى الخصم.
    النينجا تظهر في القصص اليابانية والغربية معاً، تتراوح بين الواقع والمبالغة الخيالية، في اواسط الستينات ظهر المسلسل التلفزيوني الساموراي في اليابان خلقت موجة تأجيجية للنينجا في اليابان وكان الاثر أكبر في الكثير من البلدان الأخرى حيث عُرض المسلسل


    النينجوتسو نينجوتسو
    هو الفن القتالي الذي يمارسه مقاتلوا النينجا اليابانيون وهو مصطلح يصف في الحقيقة مجموعة من الفنون القتالية والعلوم العسكرية حيث أن النينجوتسو لا يقتصر فقط على تقنيات قتالية بل يتعدى ذلك إلى علوم متصلة بالأعمال العسكرية كعلم الرصد الجوي والتخفي والقيادة والعمل المخابراتي كالإختراق والتنكر. حيث أن النينجا كان يتم في كثير من الأحيان استعمالهم كمقاتلي نخبة أو قوات خاصة وجواسيس. إلا أن النينجا عكس الساموراي لم يكونوا مرتبطين وذو ولاء أعمى للشوغونات فقد كان الكثير منهم يشتغلون لحسابهم وذهب بهم الأمر حتى تأسيس شبه دولة في محافظة إيغا. لذلك فإنه يوجد نوع من النسنجوتسو يسمى إيغا ننجوتسو. كما أنه يوجد أيضا النسنجوتسو من تيار الكوغا. وهما التياران أو المدرستان الأساسياتان في النينجوتسو. ومن أهم المؤلفات التاريخية حول النسنجوتسو كتاب البانزن شوكاي الذي يضم نوعا ما مجموعة من التعليمات وطرق عيش النينجا المناسبة ويمكن مقارنة هذا الكتاب بقوانين شرف الساموراي بوشيدو مع اختلاف في الفلسفة طبعا حيث أن النينجا لا يرى أن سبب وجوده هو خدمة السيد. لذلك يوصم النينجا بانعدام الشرف إلا أن ذلك غير صحيح لأنهم لديهم نظرة أخرى للأمور. وقد يرجع ذلك إلى الإختلاف في طرق القتال فحيث يبحث الساموراي عن القتال المباشر ويعرض بذلك أحيانا حياته للخطر فإن النينجا عادة ما ينفذ عملياته بطرق أخرى كدس السم أو الهجوم المباغت. من أشهر مقاتلي النينجا المدعو هانزو هاتوري أحد النينجا القدامى والذين قاتلوا تحت لواء أمراء حرب معينين. كما يعتبر المعلم هاتسومي أحد آخر أو أهم مراجع النينجا في العالم حيث أنه مدرس للنينجا من تياري الكوغا والإيغا ويرجع بتاريخه إلى نينجا معروفين تاريخيا


    الدكتور مازا أكي هاتسومي Masaaki Hatsumi (باليابانية 初見良昭). ولد سنة 1931 في الثاني من ديسمبر في مدينة نودا التابعة لمحافظة شيبا وكان اسمه آن ذاك هاتسومي يوشياكي. وهو يتولى منذ سنة 1995 قيادة مركز البوجين كان دوجو Bujinkan Dōjō (باليابانية 武神館道場). والتي تعتبر المؤسسة الرسمية التي تشرف على تدريب النين جوتسو أي فن النينجا في العالم. تتلمذ هاتسومي على يد توشيتسوغو تاكاماتسو Toshitsugu Takamatsu الذي يعتبر آخر النينجا المقاتلين في مدرسة البوجينكان للنينجا. وقد ورث هاتسومي عن معلمه لقب السوكي sōke
    أي المعلم الرئيس أو المعلم الكبير. ويكون بذلك على رأس تسعة مدارس للفنون القتالية أو كما تدعى باليابانية ريو ryū. وهي كالآتي:• توكاغوري ريو نينبو تايجوتسو Togakure_Ryu Ninpo Taijutsu 戸隠流忍法体術
    • غيوكو ريو كوشي جوتسوGyokko-ryû Kosshijutsu 玉虎流骨指術
    • كوكي شيندان هابو بيككانجيوتسو Kuki Shinden-ryû Happô Bikenjutsu 九鬼神伝流八法秘剣術
    • كوتو ريو كوبوجوتسو Kotô-ryû Koppôjutsu 虎倒流骨法術
    • شيندن فودو ريو داكين تايجوتسو Shinden Fudô-ryû Dakentaijutsu 神伝不動流打拳体術
    • تاكاغي يوشين ريو جوتايجوتسو Takagi Yôshin-ryû Jûtaijutsu 高木揚心流柔体術
    • جينكان ريو كوبوجيوتسو Gikan-ryû Koppôjutsu 義鑑流骨法術
    • غيوكوشين ريو نينبو Gyokushin-ryū Ninpō 玉心流忍法
    • كوموغاكوري ريو نينبو Kumogakure-ryū Ninpō 雲隠流忍法



    مراجعه قتاليه واحداث تاريخيه الخبير الدولى للفنون القتاليه على نصرالله على
    بقلم والى المصرى صحفى متخصص فى الفنون القتاليه



      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس سبتمبر 20, 2018 2:16 pm